إلى الذين يتبدلون في خسارة

إلى الذين يتبدّلون في خسارة، وتراهم أعيننا يذبلون بصورة واهنة، إلى الذين اعتقدوا أننا حينما نحب وجب أن نضحّي بمن نكون وأن نعيش مأساة الخسارة الكبرى لأي بشر حمل عقلاً وقلباً وروحاً

أكبر خسارة أن تسمح لإنسان غيرك بأن يدفعك لأن تنسى من أنت لتحاول خلق شخصية أخرى وهو يحمّلك شعور بأنك بهذا ستفوز به أكثر، بصورة أقرب

مهما بدا أنك ستكسب وداً من كل هذه الخسارة، لا تعتقد أن هذا القرب الذي سيكون في غالب الأمر مؤقت المتعة الكثيفة سيعوّض من كنت، لا شيء يعوض موت ما في داخل الإنسان بعد أن بنى كل لبنة فيه لسنوات تقصر أم تطول

لا أحد يستحق أن تتحمل عبء وندم هذه الخسارة من أجله وإن طال الوقت لابتداء اضطرارك للتعايش معهما

مَن مِن المفترض أنه أحبّكَ، أحبك لمن كنته لا لمن يرسم أن تكون وإن كان يعتقد أن من رسم في مخيلته التي لا تدرك معنىً سليماً لمحبة أفضل وآثر منك، فهو لم يحبك بل اقترب ليشكلك كما يهوى

قد يحمل أمر إسعاد غيرك شعوراً عالياً بالرضى، لاسيما من لهم منزلة فريدة في القلب، إلا أن الإنسان عندما يتنازل عن أثمن ما يملك سيمحو هذا التنازل مشاعر الرضى عاجلاً أم في وقت لاحق، سيحلّ السخط، ستستوطن الغربة، حتى لا يعود الإنسان يعرف تفاصيل ذاته، كأنما هاجرت كل التفاصيل التي كان يعرف نفسه فيها إلى حيث انعدام طريق عودة

نحن لا نحب كي نسعى لتبديل الآخر، ولا نقترب كي ننزع هوية من نحب ونخلق أخرى وفق مبادئ أنانيّة بحتة

حين نحب فإن من نحب بشراً خُلق كما خلقنا، بروح وعقل وقلب، برؤية وحلم، بسعي في طريق ما ، بقدرة على صنع الإرادة الإنسانية والعمل وفقاً لها. من يعطي الحق لمجرد بشر مساوي لك أن ينتهك كل هذه الحقوق، أن يحاول زعزعة أمن ممتلكاتك الأثيرة؟

من أحبّ سيهوى استمرارنا بالتمسك بما نحب، بما تهوى أنفسنا ممارسته، سيجد متعة في النظر إلينا ونحن نعانق الشغف ونعمل لتفاصيله التي تملؤ صفحات عقولنا وتمدنا بوقود العزم والعمل

من أحبك، سيعينك على ما تحب ليحبك أكثر، من يشعر بأنك مجرد أداة يمتلكها تتشكل كما الطين بكل يسر سيرى بأنك سرعان ما تهوي، ويعتقد آثماً بأن حكاياتك الأولى والحاضرة غير جديرة بالتقدير، وبأنك تبتدئ به دون أن تكون لك أي بدايات سالفة، كأنما أنت فارغ إلا من انتظار قدومه الأول.

لا شيء يحلّ في المساحات الفارغة التي تمخضت عن خسارة الإنسان لنفسه، لا شيء

رأي واحد حول “إلى الذين يتبدلون في خسارة

اضافة لك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم.. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: