ما يعينك على الوقوف

ثمّة ما يجعلك تبقى لتتأمل هذا السقف ساعات من مضي الوقت الذي اعتدت أن ترحل به إلى راحة أكبر ما زلت تحدث نفسك رغماً عنك بالرغم من كل المحاولات لإسكاتها دقائق معدودة كي تمهّد لها طريقاً لنوم تعلم أن تراكمات الأعوام لا تذهب هكذا دون أن تُحدث شيئاً في نفسك، جرحاً أو ذكرى تقض مضجع... المزيد ←

رقّة الضمير الإنساني – تأملات في المشاعر

من المحزن أن يعاب الإنسان لأن الله وهبه القدرة على الشعور بصورة قد تتضاعف عن المعتاد. القدرة على حمل الشعور الخالص الذي تتحدث به كلمات مكتوبة أو مسموعة أو مشاهد تزدحم بالكثير. أن يملك الإنسان هذا الإحساس القريب من الأشياء، المنفتح أكثر على تغيّر النبرة ومعاني الكلمة والصورة التي قد تبدو خالية يعني أن يملك... المزيد ←

الغارقون في اللحظة الأولى – تأملات في الحزن

الغارقون في اللحظة الأولى هالكون سنة الله في الحياة أنها لا تتأخر، تتقدّم بصورة لا تنقطع دون أن يعرقل هذا طبيعة حدث أو هوية شخص العودة لإلقاء تراكمات الأيام على أكتاف الغير لا تصنع سوى زيادة في التراكمات كأنما يلقي الإنسان نفسه في جبّ لتتلقفه بوادر الحزن والغضب، بوادر السخط ومرض النفس حتى يمتلئ بها.... المزيد ←

لماذا نؤمن بالفكرة ثمّ لا نكون لها؟

هناك من سيخبرك بلا شك بأن الفكرة التي تتّقد في عقلك ويمدّها شغفك بوقود الاستمرار لا تصلح، ربما لأنها خارجة عن معتاد وربما لأن غيرك لا يودّ أن يرى ما يتمثّل في عقلك واقعاً، وربما لأننا مختلفون جداً للحد الذي لا يجعل الآخرين يصلون لتصوراتك التي تستمر في دفعك للأمام. المهم أن على الإيمان أن... المزيد ←

غياب الشغف وفوضى العقل

صفاء الذهن مطلب للكثير من الممارسات، ما أن يغيب إلا ويبدأ شيء منها بالابتعاد أو الاضمحلال. أحياناً في خضمّ فوضى العقل وازدحام أو الشعور بازدحام ما حولنا وبنا قد لا نلحظ هذا الابتعاد إلا أننا بلا شك سنعيش آثاره علمنا أسباب حدوثها حينها أم لم نعلم. غياب الممارسات التي اعتادها الإنسان أمر منهك للنفس، فبالرغم... المزيد ←

ليتك أخبرتني 

ليتك أخبرتني أن الحياة لن تنصفك في أحوال كثيرة، أن حتى الأشياء التي توضع في يدك نتاج جهدك وعملك لسنوات قد لا يراها غيرك حقاً لك فيسلبها منك بظلم كبير فقط لأنه امتلك القدرة على ذلكليتك أخبرتني أنه في زمنٍ ما يُمتحن ضمير الإنسان في مواقف عديدةٍ شاقة تصيبه بحيرة وهو يشهد تصرفات المحيط بعد... المزيد ←

[وما أنتم بمعجزين]

في أشدّ اللحظات يأساً نشعر بمدى تطلّع الروح لأن يحدّثها الله، لأن نسمع حديث الله إلينا بألسنتنا من خلال كلمات الآيات وما تحمله. في أحيان كثيرة أمسك بالمصحف ويكون اختياري للآيات عشوائياً. أدعو في قرارة نفسي أن أجد الإجابة التي تاهت عني في الصفحة التي يقع اختياري عليها. حينها أنا لا أقرأ فقط، بل أفتّش... المزيد ←

الثمن الذي تدفعه لتكون أنت 

في هذه الحياة ستحارب بلا شك وأنت تصر على أن تكون أنت، لأن الكثير سيستهويه أن يعلّبك مثل آلاف الأشخاص الذين ارتضوا ورأوا الاستسلام لرغبات الغير بمن من المفترض أن يكونوا هو أنسب خيارستجد نفسك مع مرور الوقت تخسر الكثير مما كان حولك، إلا أن ما تصر على أن تكونه سيكثر فيك، وهذا لا يعني... المزيد ←

طريقك ما أوجدتَّه بدليل عقلك وقلبك لا غيرك

لا تجعل أحداً يخبرك عن الطريق الذي يجب أن تسلكه، وحدك تدرك أي الطرق يسّرها الله لك في هذي الحياة لتكون أقرب له ولأننا مختلفون دوماً، يبحث كلُّ منّا عن انتمائه وعن مكمن سعادته وإنتاجيته المثمرة النهاية المرجوة قد تكون واحدة، إلا أن الطرق تتفرع بصور لا يمكن أن يحصرها عقل، لكلِ طريقٍ حكاياته وتفاصيله... المزيد ←

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: